الإقلاع عن التدخين يقلل خطر الإصابة بسرطان الثدي!

Print Friendly

العديد من الدراسات أكدت أن التدخين يعد أحد العوامل الخطيرة المسببة للعديد من أنواع السرطان.

فالتدخين المستمر مرتبط احصائياً بارتفاع نسب حالات الوفاة بسبب سرطان الثدي، وبالعكس فإن التوقف عن التدخين يقلل من حالات الوفاة بسبب سرطان الثدي.

الإقلاع عن التدخين يقلل خطر الإصابة بسرطان الثدي!

في حال كنتِ مدخنة، نحن ننصحكِ بالإقلاع عن التدخين لتقليل خطر الإصابة بسرطان الثدي، فينصح الأطباء حالياً بالتوقف التام عن التدخين واعتبار توقفه جزءاً من علاج السرطان.

الإقلاع عن التدخين يقلل خطر الإصابة بسرطان الثدي!

بينما يزيد التدخين من خطورة الإصابة بالعديد من أنواع السرطان مثل: سرطان الفم والجزء العلوي من الحلق، الحنجرة، المريء، الرئة، الكبد، البنكرياس، الكلى، الثدي، وغيرها من السرطانات الأخرى، الكثير من الدراسات أظهرت أن النتائج الطبية للسرطانات تُظهر تقدماً وتحسناً جيداً عندما تتوقف المصابة عن التدخين، فقد تمت ملاحظة نتائج أفضل للجراحة، الاشعاع، والعلاج بالكيماوي.

خطورة سرطان الثدي تزيد مع زيادة كمية التدخين، مدة التدخين، والعمرعند بداية التدخين قبل انجاب المولود الأول.

منذ الأزل، لم يكن التدخين الخيار الذكي، ولم يفت الأوان للإقلاع عن التدخين والابتعاد عنه قدر الإمكان. ففي اليوم الذي ستتوقفين فيه عن التدخين ستمنحي نفسك الميزة لعيش حياة صحية خالية من السموم.

الإقلاع عن التدخين يقلل خطر الإصابة بسرطان الثدي!

كونكِ غير مدخنة هو أفضل ما يمكنك تقديمه لنفسك لتتمتعي بصحة أفضل!

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *